القائمة الرئيسية

الصفحات

اللجوء الى بريطانيا للسودانيين 2019 - 2020

 
ساحدثكم اليوم عن كيفية اللجوء الى بريطانيا للسودانيين ، حيث تبدأ بمخاطرة ومحاولة طويلة للوصول لأرض بريطانيا، وفي هذه السطور سنتعرف على طريق وصول السودانيين الى بريطانيا، وفرصة الحصول على اللجوء في بريطانيا للسودانيين، وهل يستحق حق اللجوء ببريطانيا كل هذه المخاطرة.

كيفية اللجوء الى بريطانيا للسودانيين

طريقة الوصول من السودان الى بريطانيا

في الشمال، وتحديداً من مدينة دنقلا السودانية، ينطلق معظم السوادنين وغيرهم من الراغبين في التوجه إلى الأراضي الأوروبية، ومن دنقلا يتوجه طالبي اللجوء إلى ليبيا، ومن ليبيا إلى ايطاليا، ومن ثم إلى كاليه الفرنسية، للبحث عن فرصة لعبور نفق المانش الذي يربط بين فرنسا وبريطانيا.

بالطبع طريقة الوصول التي تحدثنا بها سهلة لأنها مجرد كلمات فقط، لكن على أرض الواقع طريق الوصول الى بريطانيا من السودان طريق طويل وخطر جداً، فقد يموت الشخص حتى قبل أن يصل إلى الأراضي الليبية، وقد يموت الشخص في قوارب الهجرة غير الشرعية في محاولة الوصول من ليبيا الى ايطاليا.

الوصول الى الأراضي الايطالية من الأراضي الليبية رحلة خطرة جداً، يموت في هذه الرحلة كل عام الاف الأشخاص من جنسيات مختلفة في طريق الوصول الى اوروبا، لكن الوصول الى ايطاليا ليس نهاية الرحلة، بل إن الوصول إلى بريطانيا مرحلة صعبة أخرى، لأن الوصول الى بريطانيا من ايطاليا ليس أمراً سهلاً، فهناك رحلة أخرى للوصول إلى الأراضي الفرنسية، وتحديداً إلى ميناء كاليه الفرنسي.

رغم خطورة الرحلة حتى الوصول الى كاليه، إلا أن الأمور بعد الوصول الى كاليه هى الأصعب، فـ الوصول من كاليه الى بريطانيا عبر المانش ليس أمر سهلاً نظراً للتشديدات البريطانية الكبيرة، وفي كالية قد يستمر الانتظار في مخيم كاليه لعدة شهور، قبل التمكن من المرور والذي قد لا يحدث، والآن أصبح مخيم كاليه محطة وصول واستقرار اللاجئين السودانيين وغيرهم، شئ من الماضي بعدما قامت السلطات الفرنسية بتفكيك المخيم، وتوزيع طالبي اللجوء على مراكز اللجوء الفرنسية.

فرصة حصول السودانيين على اللجوء في بريطانيا

فرصة حصول السودني على اللجوء في بريطانيا صعب جداً، وتعد اجراءات اللجوء الى بريطانيا للسودانيين 2019 معقدة أكثر من السنوات الماضية، وهذا يعود للكثير من الأسباب، منها تمزيق الكثير من طالبي اللجوء السودانيين لوثائقهم الثبوتية، وادعاء الكثير من طالبي اللجوء أنهم من اقليم دارفور لتكون فرصة حصولهم على اللجوء أكبر، فأصبحت أمور اللجوء أصعب على طالبي اللجوء السودانيين بشكل عام، بالإضافة إلى ذلك حالات التزوير التي قام بها الكثير من قبل طالبي اللجوء، أما الشئ الذي أضر كثيراً بطالبي اللجوء السودانيين هو ادعاء الكثير من الأفارقة أنهم سودانيين، فأصبح هناك خلط لدى طالبي دائرة الهجرة البريطانية، للتفريق بين جنسيات طالبي اللجوء.

أيضاً اللجوء السياسي في بريطانيا للسودانيين أصبح صعب المنال، وهذا يعود بسبب ادعاء الكثير من طالبي اللجوء أنهم نشطاء سياسيين، وأنهم يتعرضون للاضطهاد من الحكومة السودانية، وبالطبع حصل الكثير من هؤلاء الأشخاص على حق اللجوء السياسي في بريطانيا بمساعدة الكثير من المنظمات الحقوقية البريطانية التي ساعدت الكثير من طالبي اللجوء في اثبات قضيتهم، أمام دائرة الهجرة البريطانية، لكن دائرة الهجرة في بريطانيا الآن أصبحت تتعامل مع ملفات اللجوء السياسي في بريطانيا للسودانيين بطريقة مشددة جداً.

اللجوء الى بريطانيا للسودانيين لا يعد الخيار الأفضل لك اذا كنت مواطناً سودانياً، اذ يعد طالبي اللجوء السودانيين هم الفئة الأكبر من طالبي اللجوء المتواجدين في بريطانيا بعد طالبي اللجوء من اريتريا، لذلك تشهد ملفات اللجوء السودانية تشديدات كبيرة من حيث دراسة الملفات.

هل يستحق اللجوء في بريطانيا كل هذه المعاناة

و اخيرا لا يمكننا ان نختلف ان اللجوء في بريطانيا في غاية الصعوبة و من حيث الحياة، فالحياة في بريطانيا رائعة جداً، لكن اذا كانت الرحلة غير مضمونة الوصول، والحصول على اللجوء غير مضمون، فـ بالطبع الأمر لا يستحق المخاطرة، لأن اللجوء في النهاية ليس أمراً للمتاجرة، فـ اللجوء يمنح لأسباب الانسانية فقط، وليس للأسباب الاقتصادية.

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  1. هل يحق لسوداني لاجئ بمصر التقديم للسفر الي بريطانيا

    ردحذف

إرسال تعليق