القائمة الرئيسية

الصفحات

نتيجة لانتشار فيروس كورونا قامت سلطات الفرنسية ب تمديد فيزا شنغن فرنسا للأجانب بشكل تلقائي

 
تمديد فيزا شنغن فرنسا يشهد العالم حاليا حربا صحية ضد فيروس كورونا الجديد بما في ذلك فرنسا، والتي أعلن رئيسها إيمانويل ماكرون ذلك في خطاب تلفزيوني حيث أعلن في هذا الخطاب عن مجموعة من الإجراءات والتدابير من أجل الحد من تفشي هذا الوباء، كالحجر الصحي للبلاد كافة وذلك بإغلاق كل الحدود الفرنسية ” الجوية، البرية، البحرية” مع مختلف دول العالم بما في ذلك بلدان الإتحاد الأوروبي ودول منطقة الشنغن، إلى جانب تأجيل إنتخابات الجولة الثانية المحلية والتي كان من المفترض إجراؤها في الثاني والعشرين من شهر مارس.
  الشيء الذي طرح العديد من الأسئلة وخاصة أصحاب الاقامة في فرنسا بخصوص تمديد فيزا شنغن فرنسا بعد أن تم فرض القيود على التحركات وإلغاء كل الرحلات سواء أكانت بحرية أو برية أو جوية.

تجديد فيزا الشنغن قبل انتهاء أو تمديد فيزا شنغن فرنسا بشكل تلقائي لمدة ثلاثة أشهر:

لقد قامت محافظة الشرطة ( préfecture de police) بالإعلان عن تمديد بطاقات الاقامة في فرنسا بشكل تلقائي بالنسبة للأشخاص الذين المتواجدين حاليا بفرنسا بعد فرض الحجر الصحي عليها بعد إنتشار فيروس كورونا الجديد ، وستكون فترة تمديد الاقامة في فرنسا ثلاثة أشهر إبتداء من منتصف شهر مارس من هذه السنة ( 16 مارس 2020).

وسيطبق هذا التمديد على كل الأشخاص المتواجدين في الوقت الراهن داخل الديار الفرنسية والذين لمهم:
* طلبات اللجوء. * فيزا الاقامة في فرنسا الطويلة الأجل. * توصيل طلب الحصول على الاقامة في فرنسا . * تصريح الاقامة في فرنسا بكل أسبابها ماعاد أعضاء حكومة الدول والدبلوماسيين…
وهذا التمديد لا يشمل من هم خارج الديار الفرنسية حسب ماجاء في تغريدة على تويتر في حساب préfecture de police، كما لايشمل المواطنين البريطانيين المقيمين في فرنسا والذين يتوجب عليهم طلب التمديد من خلال الأنترنت عبر موقع مخصص لذلك، وذلك حسب إجراءات مختلفة.

عدد الأشخاص المصابين بفيروس كورونا الجديد داخل فرنسا:

بلغ عدد الإصابات المؤكدة ب فيروس كورونا الجديد لحد اليوم السبت 21 من مارس ل 12612، في حين وصل عدد الوفيات ل 450 حالة، وعدد المتعافين ل 1585 حالة. وبهذه الإحصائيات أصبحت فرنسا تحتل المرتبة الثالثة أوروبيا من حيث الأضرار التي خلفها فيروس كورونا الجديد بعد كل من إيطاليا وإسبانيا.

الشيء الذي دفعها لفرض حجر صحي شامل لكل أراضيها، مع فرضها لغرامة مالية لكل من إنتهك هذا الحجر الصحي بدون مبرر وذلك للحد من تفشي هذه الجائحة.

التدابير المتخدة للحد من إنتشار فيروس كورونا الجديد( كوفيد 19 ) :

فرضت العديد من الدول مجموعة من القيود على الهجرة والسفر وذلك للحد من تفشي هذا الفايروس، وتزامنا مع ذلك أجبرت شركات الطيران على إلغاء العديد من الرحلات، ممتثلتا في ذلك للتوجيهات التنظيمية التي أصدرتها السلطات والحكومات من مختلف أنحاء العالم، ومن بين الدول العربية التي بإغلاق حدودها بالشكل الكامل خاصة الرحلات الجوية نجد:

دول من إفريقيا:

* المغرب: إذ تم توقيف جميع الرحلات الجوية الدولية والوطنية إلى إشعار آخر، إلى جانب إعلان المملكة المغربية بوقف رحلاتها الجوية مع 21 دولة أجنبية وعربية في وقت سابق من هذا اليوم.
* السودان: قامت دولة السودان بإغلاق كل المعابر والمطارات بإستثناء الشحن التجاري وشحن المساعدات، وذلك للحد من تفشي هذه الجائحة.
* مصر: أعلنت الجمهورية المصرية بتعليقها لحركة الطيران في كل مطاراتها إبتداء من يوم الخميس الماضي إلى غاية بداية شهر أبريل.

بلدان من آسيا:

* الكويت: تم تعليق كل رحلات الطيران التجارية من و إلى مطار الكويت الدولي بإستثناء الشحن الجوي والرحلات التي تحمل المواطنين الكويتيين.
* العراق: تم تعليق الرحلات الجوية المدنية الوطنية، وذلك للحد من تفشي هذا الفايروس، بما في ذلك الرحلات الخارجية والداخلية إلى غاية 24 من هذه الشهر.
* المملكة العربية السعودية: تم تعليق كل الرحلات الجوية الدولية إلى كافة مطارات البلاد لمدة أسبوعين إبتداء من منتصف هذا الشهر.
* الأردن: تم تعليق كل الرحلات الجوية الواردة والصادرة من المملكة إلى إشعار آخر مع إستثناء رحلات الشحن التجاري.

تعليقات